المستشار د. إسماعيل جبر يتسلم مهامه رئيساً لديوان الفتوى والتشريع

تسلم المستشار د. إسماعيل جبر اليوم الخميس رئاسة ديوان الفتوى والتشريع بناءً على قرار اللجنة الادارية العليا حيث كان في استقباله جميع موظفي الديوان، وقد استمع المستشار الى شرح مفصل عن طبيعة عمل الديوان ومجال اختصاصاته والمشاكل والمعيقات التي تعترض مسيرته، كما تمنى المستشار ان يتطور الديوان الى الافضل في الفترة المقبلة وأكد على أنه سيعمل دون كلل أو ملل للارتقاء بمؤسسة ديوان الفتوى والتشريع خدمة لأبناء شعبنا، علماً أن المستشار إسماعيل جبر من مواليد غزة سنة 1956م وقد حصل على شهادة ليسانس الحقوق من جامعة الاسكندرية في العام 1978م، وحصل بعدها على درجة الماجستير والدكتوراه من الجامعات المصرية وقد كان أحد المؤسسين والمحاضرين بقسم القانون في كلية الشريعة والحقوق في الجامعة الاسلامية في العام 2005م، يذكر أن سعادته كان قد تكلف بوظيفة وكيل مساعد وزارة العدل في عام 2006م، ثم تم تكليفه في سبتمبر عام 2007م بمهام النائب العام بغزة وحتى نوفمبر عام 2009م حيث تكلف بالعمل قاضياً في المحكمة العليا ونائباً لرئيسها وقد عاد سعادته إلى عمله نائباً لرئيس المحكمة العليا بعد تكليفه بمنصب النائب العام من تاريخ 1/10/2012م وحتى تاريخ 1/6/2017م، وقد تم انتدابه رئيساً لديوان الفتوى والتشريع وفقاً لقانون السلطة القضائية.